موقع السيد حسن النمر الموسوي

الأخبار

جديد الموقع





دروس في بناء الشخصية (1)

هو أنه مركب من جسم وروح ، لا غنى له عن أي منهما ما دام في هذا العالم ، ولا بد من حفظ التوازن بين هذين الجزئين المركب منهما هذا الكائن ، فلا نغلِّب الجسم على الروح ولا الروح على الجسم ، إن نحن أردنا لإنسانيته ان تبقى بلا تشوه .




عالم الدين ... مصلِحاً

عند وقوع الاختلاف بين المؤمنين، أفراداً وجماعاتٍ، فإن من أهم وظائف علماء الدين؛ الذين جرت العادة أن يُرجع إليهم لفصل الخصومات والنزاعات؛ باعتبارهم حفاظاً للشريعة وعارفين بالحلال والحرام والصواب والخطأ من زاوية شرعية، ودعاةً للقيم الواجب إدارة شؤون المجتمع وفقاً لها، ونخبةً اجتماعية تمثل ملاذاً للناس



ظاهرة الفرعونية

يزخر القرآن الكريم بالدروس والعبر لـ «الراغبين» في النهوض. فقد سرد لنا قصص عديد من الأمم والشعوب، وسبر أغوارهم، مبيِّناً أسباب إخفاقاتهم الدنيوية والأخروية طبعاً. فهل نقف عند السرد التاريخي؟ أم أن الحكمة، والدور الوظيفي للقرآن، يفرضان تجاوزه إلى تلمس العبر وتمثلها في واقعنا المعاصر؟