موقع السيد حسن النمر الموسوي

الأخبار

جديد الموقع

فن التعامل مع الأزمات

وصف سماحة العلامة السيد حسن النمر الموسوي إمام مسجد الحمزة بن عبدالمطلب في سيهات ما تمرّ به مجتمعاتنا في العصر الحاضر بـ « الأزمة » وفي مستهل حديثه اعتبر سماحته ذلك بأنه « نتاج أزمات متعددة ومتراكمة» حين أكّد على التعرّف على مفهوم « إدارة الأزمات» بعد أن تحوّل إلى « علم وفن »مشيرا إلى التفاوت بين قدرات الناس والاختلاف بينهم في قدراتهم المتنوعة.


السيد النمر ينعى السيد محمد علي الحكيم

بمناسبة ارتحال العالم الرباني الفقيه السيد محمد علي الحكيم بعث سماحة العلامة الحجة السيد حسن النمر الموسوي برسالة تعزية إلى نجل الفقيد المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم ، تقدم  فيها بالمواساة سائلاً المولى عز وجل للفقيد الراحل علو الدرجة ولذويه الصبر والسلوان .


من قواعد التعامل مع الناس

بين «الخطوط الحمراء»و«القواعد التطبيقية للتعامل » سعى حديث سماحة العلاّمة السيد حسن النمر إمام مسجد الحمزة بن عبدالمطلب في سيهات يوم الجمعة 22 ربيع الأول 1432هـ الموافق 25 فبراير مؤكّداً على أن من مصاديق التقوى ومظاهرها « أن لا يعتدي أحدٌ على أحد ويسلب حقه المادي والمعنوي» مشيرأً إلى أن الشريعة الإسلامية جاءت بشموليتها و إحاطتها لكافة الشؤون الحياتية لكل فرد « ليعرف حقوقه ويعرف واجباته ،صغيراً كان أم كبيرا, قوياً أم ضعيفاً ، ممن تواليه وتحبه أو ممن تبغضه ولا تحبه، ليس مسموحاً في الإسلام أن يعتدي أحدٌ على أحد ».


أسبوع الوحدة في خطاب سماحة السيد

في خضم الأحداث المتسارعة إقليمياً من خلال المتغيرات التي تظهر يوما بعد يوم بما لها من تأثيرات وتداعيات جسام يعيشها العالم العربي والإسلامي مع »كثرة المنغصات« التي تحيط بنا نتيجة »غياب معالم الإصلاح« والتي جاءت نتيجة لـ »انعدام الأخلاق«.


السيد النمر: من لم يفهم الدين هو من يحارب عاشوراء

انتقد سماحة العلامة السيد حسن النمر الموسوي إمام وخطيب جمعة مسجد الحمزة بسيهات المنشورات التي تحمل عبارة "عاشوراء موسم فرح وسرور" بتأكيده على أن "الشيطان يغبط من يحاربون عاشوراء على أساليبهم التي يتفننون" في عدوانيتهم التي من هذا القبيل.


السيد النمر: الإمام علي يغطي كامل المساحة في ثقافتنا.

تحت عنوان: علي النبأ العظيم أحيى مجلس الشخص المهرجان عيد الغدير الأدبي الأول, وتحت سقف واحد احتشد المؤمنون المتلهفون إلى النسيم المفعم بالولاية لأمير المؤمنين, فكان الموقف الأول إجلالاً لعلي بن أبي طالب حين جسد القرآن الكريم وكانت تلاوة عطرة من الآي الكريم تلاها السيد علي الغافلي.




السيد النمر: لا نتشاور بأن نصلي أو لا نصلي

افتتح إمام مسجد الحمزة بن عبدالمطلب بسيهات سماحة العلاّمة السيد حسن النمر «حفظه الله» حديثه ليوم الجمعة 13 ذي القعدة 1431هـ بوصية الحضور بتقوى الله سبحانه وتعالى و في سياق نتيجة الاستبيان التي قامت بها إدارة المسجد حول المدة الزمنية للخطبة في يوم الجمعة تحدث سماحته منوّهاً بأهمية «التشاور» بين المؤمنين التي أدبنا عليها الدين الحنيف في الأمور العامة التي تُعد «خارجة» عن هذا المورد كما هي «الواجبات العينية» فنحن « لا نتشاور بأن نصلي أو لا نصلي » كما يأتي التكليف الشخصي وهي «الموضوعات» التي يبتلى بها الفرد البالغ كـ «المريض العاجز» عن الصوم أو الصلاة بكيفية معينة.