شارك

بيان تعزية لعائلة الرمضان

نص بيان التعزية: 

بسم الله الرحمن الرحيم

﴿وَلَنَبلُوَنَّكُم بِشَيءٍ مِنَ الخَوفِ وَالجوعِ وَنَقصٍ مِنَ الأَموالِ وَالأَنفُسِ وَالثَّمَراتِ وَبَشِّرِ الصّابِرينَ الَّذينَ إِذا أَصابَتهُم مُصيبَةٌ قالوا إِنّا لِلَّهِ وَإِنّا إِلَيهِ راجِعونَ  أُولئِكَ عَلَيهِم صَلَواتٌ مِن رَبِّهِم وَرَحمَةٌ وَأُولئِكَ هُمُ المُهتَدونَ﴾ [البقرة: ١٥٥ - ١٥٧].

المحترم الحاج سمير الرمضان

عائلة الرمضان الكرام

السلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ

أتقدمُ إليكم، وإلى كافةِ من يلوذُ بكم بصلةٍ، بأحرِّ التعازي بمناسبةِ رحيلِ المؤرخِ والأديبِ الحاج محمد حسين الرمضان (رحمه الله)، والذي حلَّ به القدرُ المحتومُ بعد عمرٍ مديدٍ من العطاءِ العلميِّ في جوانبَ شتى من التاريخِ والأدبِ .

وإني إذ أتقدمُ إليكم بهذه التعزيةِ مواسياً إياكم، ونفسي، ومَن عرف الفقيدَ، لأسأل اللهَ تعالى أن يحشرَه مع سادتِهِ ومواليه خاتمِ النبيين وآلِهِ الطاهرين (صلوات الله عليه وعليهم)، وأن يجزيَهُ خيرَ الجزاءِ على ما قدَّم من خدماتٍ علميةٍ وأدبيةٍ ستخلِّدُ ذكراه الطيبةَ بين طلابِ العلمِ والمعرفةِ.


خادم الشرع الحنيف

السيد حسن النمر الموسوي

٢١ ذوالحجة ١٤٤١هـ

الدمام